المتواجدون الآن

انت الزائر رقم : 421510
يتصفح الموقع حاليا : 280

البحث

البحث

عرض المادة

الكذبة 733: افتراؤه على شرمبت وملاوامل وغيرهما من هندوس أنّهم أقرّوا برؤيتهم تحقق سبعين نبوءة، وأنّ بعضهم أقرّ بذلك كتابةً، وأنّ المرزا قد احتفظ بهذه الإقرارات عنده

يقول مخاطبا هندوسيا:

أن الآريَين لاله شرمبت وملاوامل من سكان قاديان وبعض إخوتك الآريين الآخرين قد شهدوا أنهم رأوا بأم أعينهم تحقُّقَ قرابة 70 نبوءة لهذا العبد المتواضع بما فيها التنبؤ بوفاة البانديت ديانند أيضًا. وإلى الآن بحوزتنا إقرارات البعض الخطية إلا أنهم أخرسوا ألسنهم الآن خوفا نتيجة لومة قومهم وطعْنهم بالإضافة إلى التهديد بأن شهادتهم ستؤيِّد الإسلام وتحقِّق ما ليس فيه خيرُ الفيدا أيضًا؛ وامتنعوا عن إدلاء الشهادة بحق الصدق حبا للباطل. (الكحل)

أدلة كذبه:

1: أنّ هذه النبوءات السبعين غير معروفة للأحمديين أنفسهم، فكيف ستكون موجودة ولا يعرفها أهلها؟ وإلا، ما هي هذه النبوءات التي تحققت قبل عام 1886؟ اسألوا شهود الزور لتروا أنهم لن يستطيعوا أن يأتوا ولو بواحدة.

2: أنّ المرزا لم يتنبأ أصلا بموت البانديت ديانند الذي مات في آخر 1883، والدليل منشور في الكذبة 139.

3: أنه لو كان لدى المرزا هذه الإقرارات الخطية لنشَرها أو لأطلع الناسَ عليها في بيته، ولدعا هذا الهندوسي لزيارته لرؤيتها، ولكتب أسماء هؤلاء الذين أقرّوا خطّيا، ولدعاهم للإقرار الشفوي أيضا والتصديق على الإقرار الخطي أمام مئات الناس، ولانتقدهم على الملأ لكتمانهم الشهادة مرة ثانيةً.

4: يصعب جدا عقلا أن يُقرّ الهندوسي بتحقق نبوءة واحدة أصلا، لأنّ ذلك يقتضي أن يسمع النبوءة وقت إصدارها، ثم يرى تحققها بعد زمن بعينيه. فمتى توفّر ذلك لأحد؟ فنبوءة موت ديانند مثلا فبركها المرزا بعد وفاته، لا قبل ذلك.. وهكذا في كل مرة. وحتى لو فرضنا جدلا أنه تنبأ بها مسبقا، فمن سيكون قد اطّلع عليها؟ فقد نظرنا في سيرة المرزا فلم نره يتنبأ بالشيء قبل حدوثه إلا نادرا، وبعبارات فضفاضة أو غامضة غالبا، وقلّما ينشر نبوءة قبل تحققها.

5: النبوءات التي تنبأ بها المرزا قبل حدوثها محدودة ومعروفٌ معظمُها، ومعروف كيف تحققت عكسيا، أما قبل فبراير من عام 1886، فلا نعرف نبوءة واحدة تنبأ بها المرزا قبل حدوثها. فمن أين ستأتي السبعون التي تحققت والتي أقرّ هندوس خطيا بتحققها؟

6: لو كانت قد تحققت سبعون نبوءة قبل 1886 لنشرها المرزا في كتاب خاص، ولنشرها في كتبه العديدة التي خصّصها لنبوءاته، مثل السراج المنير ونزول المسيح وحقيقة الوحي، لكننا لا نكاد نعثر على بضع نبوءات كاذبة.

7: النبوءة بالأمور العادية ليست نبوءة، بل وقاحة. فلو تنبأ زيد أنه سيتزوج أو أنه سينجب، فهو تافه. فأين نبوءات المرزا الحقيقية أصلا خصوصا قبل عام 1886؟

إنّ كذبة المرزا مذهلة.

 6 مارس 2021

  • الاربعاء PM 03:57
    2022-09-07
  • 787
Powered by: GateGold