المتواجدون الآن

انت الزائر رقم : 413066
يتصفح الموقع حاليا : 188

البحث

البحث

عرض المادة

لماذا يعطي الإسلام الأنثى نصف ما يعطى للرجل في الميراث ؟

لماذا يظلم الإسلام الأنثى حيث يعطيها نصف ما يعطى للرجل في الميراث ؟لماذا الأنثى في الاسلام ترث ننصف ما يرثه مثيلها الذكر؟ هذا السؤال يأتي  في المرتبةال16 من  المفاهيم الخاطئة عن  الإسلام ما دمنا نتحدث عن الإرث في القران القرآن الكريم تكلم عن الإرث ففي مواقع  عدة ومنها سورة البقرة رقم السورة 2 الاايية180 وأيضا  الآية 240 في  نفس السورة وأيضا سورة النساء4 الآية من 7-9 وأيضا الآية 19 في نفس السورة النساء والآية 33 في النساء وفى سورة المائدة رقم السورة 5 الآية من 106-108 وكذلك الآية 176 يقول لله تعالى في سورة النساء 4 الآية 11"يوصيكم الله تعالى في  أولادكم للذكر مثل حظ الأنثيين فان كن نساء فوق اثنتين فلهن ثلثا ما ترك وكانت واحدة فلها النصف مما ترك ولأبويه لكل واحد منهما السدس مما ترك إن كان له ولد فان لم يكن له ولد وورثه أبواه فلامه الثلث فان كان له إخوة فلامه السدس "وفى الآية 12 "وللكم نصف ما ترك أزواجكم إن لم  يكن لهن ولد فان كان لهن ولد فلكم الربع مما تركن" أما ما تتركه أنت لزوجتك "ولهن الربع مما تركتم إن لم يكن لك ولد فان كان لكم ولد فلهن الثمن مما تركتم "لا تتشوش ،حتى وان لم تتذكر اذهب للبيت وافتح القران الكريم وان لم تفه بالعربية فاقرأ الترجمة سورة النساء 4 الآية 11و12بصورة عامة أنا أوافقكم الرأي انه ففي اغلب الحالات ترث النساء نصف ما يرثه الرجل ولكن ليس في كل الحالات فهناك حالات ترث فيها المرأة أقل من الرجل وأحيانا مثله وأحيانا أكثر من الرجل ومن ضمن هذه الحالات مثلا إذا توفى رجل وترك أب وأم وأبناء فللأب وإلام السدس أو إذا الشخص الذي توفى ليس لديه  أبناء وله أخ وأخت كلهما يأخذ السدس في بعض الأحيان الأنثى ترث ضعف الرجل إذا توفيت المرأة وليسس لها أطفال ولها زوج وأم وأب الزوج يرث النصف والأم ترث الثلث والأب يرث السدس اى إن الأم ترث ضعف ما يرثه الأب ولكن هذه حالات نادرة أنا اتفق معكم انه بشكل عام وطبيعي ترث المرأة نصف ما يرثه الرجل إذا كانا ابن وابنة الابنة ترث نصف الولد وإذا كان زوج وزوجة الزوج يرث الضعف مما ترثه الزوجة أنا اتفق معكم إذن ما هو السبب المنطقي السبب  كما قلت سابقا  العبء المالي  في الإسلام يقع على عاتق الرجل فالمرأة قبل  زواجها يكون  أللعبء المالي على  أبيها وأخيها وبعدها يكون العبء المالي على الزوج والابن  ليوفروا لها السكن والملابس والمعيشة  وكل الأمور الأخرى المتعلقة بالمال فالمرأة لا تحتاج  لعمل لتؤمن حياتها فهي آمنة من حيث الجانب المالي ولهذا وضع الله التقسيم بناء على هذا وسأعطيكم مثال نفترض إن هناك رجل توفى وله زوجة وان وابنة وأقرباء وبعد توزيع الميراث على الزوجة والأقرباء تبقى 150000 للابن والابنة فان الابن يرث مائة ألف درهم والبنت ترث خمسين ألف درهم وأنا أريد إن أسألكم هل تريد إن تكون مكان هذا الابن الذي يرث مائة ألف درهم  وربما تنفق 80%من الذي ورثته على العائلة لأنك الاخ الآن وعليك  العبء المالي الخاص بالعائلة أو هل تفضل إن ترث 5000 درهم وتحتفظ بكل شئ لنفسك ولا تنفق اى درهم على الآخرين منطقيا وطبيعيا ستفضل إن ترث 50000 ولا تنفق مال على  الآخرين بدلا من وراثة 100000 وإنفاق  80%منها مثلا على العائلة هذا هو السبب فالله تعالى هو الحكم العدل إذا تمت المساواة بين  الرجل والمرأة في لميراث سيتوجب على  إن أتحدث عن حقوق الرجل في  الإسلام وبعدها سيعترض الرجال ما هذا الدين؟! يجب علينا أن نعتني بعائلتنا وعندما نرث ، نرث بالتساوي يقول الله تعالى في سورة النساء 4 الآية 40 " إن الله لا يظلم مثقال ذرة" صدق الله العظيم          

 

  • الجمعة PM 10:44
    2016-05-13
  • 3799
Powered by: GateGold