ابحث الأن .. بم تُفكر

ادخل كلمة البحث
 
 
 

المتواجدون الآن

يتصفح الموقع حالياً  73
تفاصيل المتواجدون

فتوي دار الإفتاء بالأزهر عن البهائية

المقالة

فتوي دار الإفتاء بالأزهر عن البهائية

295 | 12-02-2021

بسم الله ... والحمد لله ... والصلاة والسلام علي رسول الله، وبعد:

فالبهائية؛ فرقة ضالة مرتدة عن الإسلام ،لا يجوز الإيمان بها، ولا الاشتراك فيها،ولا السماح لها بإنشاء جمعيات أو مؤسسات،وذلك لأنها تقوم علي عقيدة الحلول،وتشريع غير ما أنزل الله،وادعاء النبوة،بل والإلوهية،وهذا ما أفتي به مجمع البحوث الإسلامية في عهد الشيخ"جاد الحق"،وأقره المجمع الحالي...

يقول فضيلة الشيخ جاد الحق علي جاد الحق، شيخ الأزهر السابق-رحمه الله تعالي-:

"والبابية أو البهائية فكر خليط من فلسفات وأديان متعددة، ليس فيها جديد تحتاجه الأمة الإسلامية لإصلاح شأنها،وجمع شملها،بل وضح أنها تعمل لخدمة الصهيونية والاستعمار، فهي سليلة أفكار ونِحَلْ ابتليت بها الأمة الإسلامية،حربا علي الإسلام وباسم الدين" ا.ه.

فتوى الشيخ عبد العزيز بن باز-رحمه الله تعالي-

سئل فضيلة الشيخ عبد العزيز بن باز-رحمه الله- مفتي المملكة العربية السعودية سابقا عن الذين اعتنقوا مذهب "بهاء الله" الذي ادعي النبوة، وادعي أيضا حلول الله فيه:هل يسوغ للمسلمين دفن هؤلاء الكفرة في مقابر المسلمين؟؟؟ فأجاب:

إذا كانت عقيدة البهائية كما ذكرتم فلا شك في كفرهم،وأنه لايجوز دفنهم في مقابر المسلمين؛لأن من ادعي النبوة بعد نبينا محمد صلي الله عليه وسلم:فهو كاذب وكافر بالنص وإجماع المسلمين؛لأن ذلك تكذيب لقوله تعالي:"ما كان محمد أبا أحد من رجالكم ولكن رسول الله وخاتم النبيين"...ولما تواترت به الأحاديث عن رسول الله صلي الله عليه وسلم،أنه خاتم الأنبياء...لا نبي بعده،وهكذا كل من ادعي أن الله سبحانه حل فيه،أو في أحد من الخلق فهو كافر بإجماع المسلمين؛لأن الله سبحانه لا يحل في أحد من خلقه بل هو أجلُّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّ وأعظم من ذلك،ومن قال ذلك فهو كافر بإجماع المسلمين،مكذب للآيات والأحاديث الدالة علي أن الله سبحانه فوق العرش،وقد علا وارتفع فوق جميع خلقه...وهو سبحانه العلي الكبير الذي لا مثيل له،ولا شبيه له، وقد تعرف إلي عباده بقوله سبحانه:"إن ربكم الله الذي خلق السموات والأرض في ستة أيام ثم استوي علي العرش"الأعراف/54 ...

وهذا الذي أوضحه لك في حق الباري سبحانه،هو عقيدة أهل السنة والجماعة التي درج عليها الرسل عليهم الصلاة والسلام،ودرج عليها خاتمهم محمد رسول الله صلي الله عليه وسلم ،ودرج عليها خلفاؤه الراشدون وصحابته المرضيون والتابعون لهم بإحسان إلي يومنا هذا"

...

واعلم-يا أخي- أنني لم أقرأ شيئا من كتب البهائية إلي حين التاريخ،ولكن قد علمت بالاستفاضة أنها طائفة ضالة كافرة خارجة عن دائرة الإسلام، وعل مقتضي ما ذكر في السؤال حصل الجواب...

ثم إني اطلعت بعد تحرير الجواب علي محاورة بين سني وبهائي نشرتها مجلة "الهدي النبوي" لأنصار السنة في القاهرة، في أعداد أربعة، قرأت منها ثلاثة أعداد صادرة في رمضان وذي القعدة اثنان منها صدرا في عام:1368 /ه....والثالث في ربيع الثاني من عام:1369 /ه...وقد صرح البهائي في هذه المحاورة :أن بهاء الله رسول الطائفة البهائية،ويزعم أنه رسول ناسخ للشرائع التي قبله،نسخ تعديل وتلطيف،وأن كل عصر يحتاج إلي رسول...وصرح أيضا بإنكار الملائكة، وأن حقيقة الملائكة هي أرواح المؤمنين العالية...

وظاهر كلامه أيضا إنكار المعاد الجثماني،وإنكار ما أخبر به الرسول صلي الله عليه وسلم؛عن الدجال...

ولا شك أن دعوي البهائي "الرسالة"،وزعمه أن كل عصر يحتاج إلي رسول؛كفر صريح"...

فهل من مدكر؟؟؟؟وهل من مستجيب لصوت الحق؟؟؟ وهل من عائد إلي الله ودينه الحق الواضح الجلي؟؟؟؟

ألا هل بلغت؟؟؟؟...اللهم فاشهد...اللهم فاشهد...اللهم فاشهد....!!!!

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين....

وصلي اللهم وسلم وبارك علي عبدك ورسولك الصادق الوعد الأمين سيدنا محمد بن عبد الله خاتم الأنبياء والمرسلين وآله وصحبه وسلم..

التعليقات : 0 تعليق

إضافة تعليق


3 + 9 =

/500