ابحث الأن .. بم تُفكر

ادخل كلمة البحث
 
 
 

المتواجدون الآن

يتصفح الموقع حالياً  59
تفاصيل المتواجدون

المصريون والبهائية الضالة بين الإعلام الفا سد الفاسق المنافق ... والأمية الدينية وصمت العلماء

المقالة

المصريون والبهائية الضالة بين الإعلام الفا سد الفاسق المنافق ... والأمية الدينية وصمت العلماء

76 | 12-02-2021

ظهرت جماعة جديدة في مصر تدعو إلي الاعتراف بالبهائية كديانة رسمية...كما ظهر فيها من قبل مدَّعوا النبوة وعَبَدِة الشيطان وغيرهم...

وقد أصدر مجمع البحوث الإسلامية في ديسمبر عام:2003م ،فتوي تعلن أن"الإسلام لا يقر أي ديانة أخري غير ما أمرنا القرآن باحترامه،فلا ينبغي،بل يمتنع أن تكون في مصر ديانة غير الإسلام والمسيحية واليهودية...لأن كل ديانة أخري غير مشروعة ومخالفة للنظام العام"

وماذا بعدُ......أيضا أيها البهائيون الضالون؟؟؟وماهي دلائل انحرافهم عن شرع الله جل وعلا؟؟؟

دلائل انحراف البابية...ووليدتها البهائية...وبطلان عقائدهما...:

يقول البهائية باختصار:أن دينهم دين جديد، وليس مذهب إسلامي، ولا يعترفون بسيدنا محمد صلي الله عليه وسلم بأنه خاتم الأنبياء...ولا يعترفون بالصلاة ولا بالحج ولا بالصوم ولا حتى بالشهادة...صلاتهم كلام جديد وحجُّهم إلي إسرائيل...وصيامهم:19 يوم...ويعقب شهر صومهم"عيد النيروز"...وهو عيد من أعياد الفرس المجوس-الإيرانيون حاليا-

وغير ذلك من المخالفات الشرعية التي تخرج المنادين بها من حظيرة الإيمان إلي جهنم وبئس المصير...وهكذا كل الأدعياء والدجالين،ومدعي النبوة...وغيرها وغيرها من الأمور المرفوضة شرعا وعرفا وتقليدا...!!!

وننتقل بعد ذلك ،ولبيان ذلك الغبش والضلال الذي نادي به هؤلاء الضالون المضلون...ننتقل إلي ما يسمونه"العقائد البهائية"...لنقف علي ضحالة فكر، وجهالة هذه الفرقة الضالة...التي لو وجدت علماء ربانيين مخلصين لله ولرسوله صلي الله عليه وسلم :لما ظهرت ولما خرج هؤلاء من جحورهم المظلمة ليطرحوا علي الناس فكرا ضالا مرفوضا ،مثل مايفعلون اليوم...وسيفعلونه غدا وبعد غد؛ إذا تركنا لهم الحبل علي الغارب، كما فعل السابقون...مما جعل هذا الفكر الشاذ والضال ينتشر بين بعض ضعاف العقول والمرضي النفسيين...المنتشرون هنا وهناك...وليس ما رأيناه في مصر-بلد الأزهر- من شرذمة وعصابة"عبدة الشيطان" وما حدث فيها من انحرافات أخلاقية ليس لها نظير...وخروج صارخ علي الدين الإسلامي العظيم وما فعلته الراقصة الساقطة الماجنة(د ي....!!!) من رقص خليع وماجن وسط شوارع القاهرة، مدينة الألف مئذنة أو يزيد كثيرا....!!!

كل ذلك ليس ببعيد عنا وقد شاهده الناس ورأوه بأم أعينهم...ونحن نطأطئ الرأس خجلا...ونتواري من الناس من سوء ما سعمنا ورأينا...وبُشِّرنا به...!!!

وماذا في "جرابكم بعد أيها الحواة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

التعليقات : 0 تعليق

إضافة تعليق


2 + 4 =

/500