جديد الشبكة
بالاستدلال المنطقي يمكن إثبات وجود خالق.. => ☯ حوار مع الإلـــحــاد :: الولي والمولى الجزء الأول => مقاطع فيــديـــو :: الولي والمولى الجزء الثاني => مقاطع فيــديـــو :: ثمرات تولي الله لعبده => مقاطع فيــديـــو :: كيف نحيا باسم الله الولي؟ => مقاطع فيــديـــو :: سلسلة أخطاء نظرية التطور => ⚛ حوار مع الداروينية :: مناظرة نارية بين إسلام بحيري وممثل الأزهر د/عبد الله رشدي على القاهرة والناس 4-4-2015 => مقاطع فيــديـــو :: مناظرة نارية بين إسلام بحيري وممثل الأزهر د/عبد الله رشدي على القاهرة والناس 4-4-2015 => مقاطع فيــديـــو :: النبأ العظيم => مكتبة الكتــب والأبحـــاث :: الوحي المحمدي => مكتبة الكتــب والأبحـــاث ::

إصدارات الحصن

البحث

إحصائيات الزوّار الكرام

انت الزائر :106608
[يتصفح الموقع حالياً [ 67
الاعضاء :0 الزوار :67
تفاصيل المتواجدون

التطور هو العِلم الزائـف

المادة

التطور هو العِلم الزائـف

 Tarik Hiven

Pseudoscience العلم الزائــف


العلم الزائف هو إدعـاء أو ممارسـة يُقدَّم على أنه علم، ولكنه لا يلتزم أي طريقة علميـة صحيحة، ويفتقر إلى التجريب، ولا يُمكن اختباره بشكل موثوق في غيـاب تـام لعملية الرصـد.
http://en.wikipedia.org/wiki/Pseudoscience

عشرون دليلاً على كون التطور هو العِلم الزائـف Pseudoscience


الدليل الأول : كيف بدأت الحيـاة على الأرض .. السؤال الأول في الداروينية بلا إجابة !!
اليوم نصل إلى القرن الحادي والعشرين، ونحن حتى الآن لم نحـل المشكلة الأصليـة بعد .. كيف بدأت الحيـاة على الأرض ؟
Today as we leave the 20th century, we still face the BIGGEST PROBLEM that we had when we entered the 20th century : how did life originate on earth
source:Jeffrey Bada, Earth, February 1998, p.40

الدليل الثاني : ما هي الحيـاة .. السؤال الأهم والأخطر في الداروينية بلا إجابة !!
الداروينيـة رسميـا لا تعرف ما هي الحيـاة حتى الآن ..
فالحيـاة شيء يختلف تماما عن اختلاط مجموعة من القواعد النيتروجينية لتكوين سلسلة أحماض أمينية ..
الحياة شيء والنظام الجيني داخل نواة الخلية شيء آخر تماماً..
الحياة شيء ونظام التشفير الرباعي داخل نواة الخلية C G T A شيء آخر تماما ..!!

الدليل الثالث: الإنتخـاب الطبيعي Natural Selection أصـل الأصول في الداروينية لم يثبت علميـاً بالمقاييس العلمية إلى الآن ..!!
الدارويني الشهير عالم الحفريات البريطاني كولين باترسون يعترف قائلاً " لا أحد في أي وقت مضى أنتج أحد الأنواع بواسطة الإنتخاب الطبيعي، أو حتى اقترب منها، ومعظم مناقشات الداروينية الجديدة حول هذه القضية ."
No one has ever produced a species by the mechanisms of natural selection. No one has ever Got near it, and must of the current arguments in neo-darwinism is about this question .
Source: BBC Cladistics march 4, 1982
إلى الآن يظل الإنتخـاب الطبيعي Natural Selection خارج دائرة العلم Pseudoscience ..حيث أنه لم يثبت تجريبيـاً!!

الدليل الرابع : رسميا نحن لم نُشاهِد أية طفرة Mutation مفيدة حتى الآن في الطبيعة أو في المُختبر ..!!
عندما تحاوِر أحد أتبـاع نظرية التطور وتُثبت له أن آليـات الإنتخاب الطبيعي قاصرة عن إنتـاج كل هذا العدد الهائل من الكائنـات الحية - قرابة 2 مليون نوع .. ولكل نوع خصائصه المتكاملة والمُستقلة - فورا سيعترف لك بالأمر، وسيُحيلك إلى آلية الطفرات Mutations لتفسير هذه المعضلة ..!!
وما نعرفه عن الطفرات هو التشوه في الكائنات الحية لا أكثر ... لأن الطفرة تُتلِف الحمض النووي وتُتلِف المعلومة وتُحدث التشوه .
ولم تُشاهَد رسميـا حتى الآن أية طفرة مفيدة سواءاً في الطبيعة أو في المُختبر .
إذن تظل أيضـاً آلية الطفرات خارج دائرة العلم Pseudoscience..!!

الدليل الخامس : الطفرات والإنتخاب الطبيعي شيء، وإضافة معلومات جديدة داخل جينوم الكائن الحي - نواة الخلية - شيء آخر تماماً تماماً تماماً ..!!
الطفرة بداهةً لا تُضيف معلومة وراثية جديدة .
هل هناك معلومات جديدة وُلدت مع الطفرة أو مع الإنتخاب الطبيعي ؟
هذا ما ينبغي أن يُجيب عنه التطوريون ... وما زلنا ننتظر الإجـابة ..!!

الدليل السادس : كيف تزيد المعلومة الجينية داخل جينوم الكائن الحي .. أهم سؤال على الإطلاق في الداورينية الجديدة بلا إجابة ؟
يجب أن يُثبِت لنا الداروينيون وجود آلية قادرة على إنتاج المعلومات الجينية الجديدة، التي لم تكن موجودة لإنتاج البُنى الأكثر تعقيدا .
هل يملك أحد الداروينيون دليلا واحداً على عملية تطورية تزيد من المعلومة الجينية في الجينوم ؟
لأنه عندما كانت هناك خلية واحدة، والتي من ثَم أنجبت كل هذا التنوع،- حسب أدبيـات التطور - لم يكن هناك أي معلومات جينية للبشرة والشعر والقلب والدماغ ..إلخ
لذلك حسب رأيهم يجب توليد المعلومات .
والسؤال هو كيف يتم توليد المعلومات الجينية ؟
الطفرة والإنتخاب الطبيعي لا علاقة لهما بتوليد معلومة جديدة - جين إضافي -.. إذن يظل السؤال الأهم على الإطلاق في الداروينية الجديدة: كيف تزيد المعلومة الجينية داخل جينوم الكائن الحي ؟ بلا إجابة ..!!

الدليل السابع : التشفير داخل جينوم الكائن الحي هو عملية واعية لا علاقة لها بالصدفة..!!
جميع الطلبات التي يحتاجها الكائن الحي، مثل طول الشعر ووظائف الهضم ولون الجلد وتصنيع الطاقة، وكل شيء يحتاجه الكائن الحي يوجد مُشفر في نواة الخلية داخل شريط ال DNA في الكائن الحي بنظام التشفير الرباعي C G T A
نظام التشفير الرباعي هذا موجود في أدق الكائنات على وجه الأرض وأكثرها تعقيدا ...أيضا نظام التشفير الرباعي C G T A ظهر مع أول الكائنات على وجه الارض – السيانو باكتريا – ويظل نظاما حكريا لكل الكائنات بلا استثناء - فيروسات بكتريا ثدييات نباتات زواحف اسماك حشرات بريونات - نظام في غاية الذكاء والإعداد للمستقبل والضبط بعناية ..!!!!!!
هذا التشفير يؤكد أنه لا مجال للصدفة أو العشوائية في الأمر ..!!
الدكتور " وارنر جيت " متخصص في العلوم الوراثية له كتابه اسمه " في البدء كانت المعلومة "، يقول : "نظام التشفير دائما نتيجة لعملية عقلية، ينبغي لنا أن نؤكد على أن المادة غير قادرة على توليد أي شفرة . جميع التجارب أثبتت أن الأمر يتطلب كائن عاقل، ذو إرادة، ويمارس طوعا إختياراته، وأيضا له معرفة ذاتية، وإبداع ... ليس هناك قانون معروف في الطبيعة ولا توجد طريقة معروفة، أو أي تسلسل أحداث معروف يمكن أن يسبب للمعلومات في الظهور بمفردها من المادة ."
A code system is always the result of a mental process . It should be emphasized that matter as such is unable to generate any code. All experiences indicate that a thinking being voluntarily exercising this own free will, cognition, and creativity is required. There is no known law of nature no known process and no known sequence of events which can cause information to originate by itself in matter.
Source : in the beginning was information p.64
http://www.youtube.com/watch?v=IlLcvR9vTlo

الدليل الثامن :كيف تتحول المعلومات - الأكواد الجينية المُشفَّرة- إلى وجود حقيقي في الكائن الحي morphogenesis ؟
المعلومات التي يُتيحهـا نظام التشفير الرباعي C G T A كالكلمات المطبوعة على ورق .. كالشفرات المضغوطة على اسطوانة CD تحمل أدق تفاصيل الكائن الحي لكنها مجرد شِفرات لا أكثر كيف تنتقل هذه الشفرات إلى تشكيل الكائن على هيئته الحقيقية morphogenesis ؟
كيف تتحول المعلومات إلى وجود حقيقي في الكائن الحي ؟
كيف تتحول كلمات نخطَّها على أوراق نَصِف فيها هيئة إنسان ، مهما بلغت تفاصيلها ودقتها ، إلى إنسان حقيقي (من لحم ودم) !؟
ويبقى التساؤل الأهم مَن الذي وضع الشِفرة قَبل فك التشفير ؟

الدليل التاسع : الداروينية ماتت بسبب نطرية الحد الأدنى من الجينات Minimum gene set concept ..!!
كتب داروين يقول " إذا أثبتنا وجود أي عضو مُرَّكب بحيث أنه لا ينشأ من تعديلات طفيفة متعاقبة فإن نظريتي ستنهار تماما ..!!
If it could be demonstrated that any complex existed, which couldn`t possibly have been formed by numerous, successive, slight modifications, my theory will absolutely break down.
Source: the origin of species p.189
وقد وجد العلماء أن الميكوبلازما Mycoplasma – وهي أدق كائن حي موجود على وجه الأرض على الإطلاق - لديه 468 جين، والجينة الواحدة تحتوي على بروتينات مُركبة قد تصل إلى 1000 إلى 10000 حمض أميني .
إذا كان التطور صحيحاً فنحن بحاجة إلى أن نبدأ من صفر جينة إذا أردنا المرور من الهيدروجين إلى الإنسان .
أُكرر مرة أُخرى : إذا كان التطور صحيحاً فنحن بحاجة إلى أن نبدأ من صفر جينة إذا أردنا المرور من الهيدروجين إلى الإنسان .
لكن من الناحية النظرية لا يُمكن أن تنزل إلى أقل من 200 جينة وفي عدد 6 يناير 2006 نشرت مجلة الطبيعة الشهيرة Nature أنه " لا يمكن أن نتجاوز حاجز 397 جين "
فإنتاج الطاقة وحدة يتطلب 6 جينات كحد أدنى، وإذا نقص جين واحد فالخلية لن تُزوَّد بالطاقة، وهكذا كل وظيفة أساسية لها حد أدنى من الجينات ..!!
ولذا ظهرت نظرية الحد الأدنى من الجينات Minimum gene set concept والتي تقضي فعلياً على الداروينية ..!!
http://www.youtube.com/watch?v=kTz_XhniEpg

الدليل العاشر : متتالية التشفير الرباعي C G T A تحتاج إلى ملء الكون مليارات المرات من الكائنات المشوهة من أجل إنتاج كائن حي واحد سليم ..!!
المعلومات الرقمية على نظام التشفير الرباعي في شريط الحمض النووي DNA تحمل كل المعلومات الخاصة بالكائن الحي وأي عطب في نيوكليوتيدة واحدة أو تبدل واحدة مكان أخرى يعني خلل وعطب وتشوه في وظيفة حيوية من وظائف الجسم.. فمثلا الجين المسئول عن سرطان الثدي يوجد به 8 آلاف نيوكليوتيدة، وفي واحدة منها إذا وُجدت G بدلا من T يحدث السرطان بنسبة 85% ... وفحص جين السرطان في معامل الأبحاث المتخصصة معناه فقط فحص هذه القاعدة النيتروجينية G في هذا المكان .
وشركة ميرياد لأبحاث الجينات MYRIAD GENETICS هي التي اكتشفت هذا الحرف G في هذا المكان ولذا فهي تملك براءة اختراع وتقوم حصريا بتحليل BRCA1 مقابل 1400 دولار وتربح من ذلك اموالا طائلة .
وفي هذه الحالة التادرة التي يتبدل فيها حرف مكان حرف تظل هذه مشكلة كامنة لا يُظهرها إلا نمط حياه غير سوي مثل تعاطي الهرمونات الأُنثوية بكثافة - حبوب منع الحمل- أو ترك الرضاعة الطبيعية أو عدم الإنجـاب .. فهذه القاعدة النيتروجينية كأنها تحشو مسدس عدوك دوما لكن من يضغط على الزناد هو نمط حياتك أنت.
وإذا تجاهلنا معضلة الحياة، ومعضلة القواعد النيتروجينية التي تتجمع معاً، ومعضلة الmorphogenesis،.. وطلبنا الحد الأدنى من الجينات لإنتاج أدنى كائن حي على الإطلاق الميكوبلاززما MYCOPLASMA فنحن نحتاج إلى ملء الكون كله مليارات المرات من الكائنات المشوهة الميتة، الغير صحيحة في ترتيب قواعد الC G T A ، من أجل إنتاج كائن حي واحد سليم من الميكوبلازما MYCOPLASMA..حيث أن عدد القواعد النيتروجينية في الميكوبلازما هو نصف مليون قاعدة نيتروجينية تقريباً ولترتيب نصف مليون قاعدة نيتروجينة بالصدفة فالإحتمال هو 10 أُس 250.000 في حين أن عدد ذرات الكون كُله 10 أُس 80 ... !!

الدليل الحادي عشر : أنصاف البشر - الإنسان القرد - أُسطورة علمية ..!!
مشكلة الداروينية الأصيلة أنها تُفرَض على الناس من خلال رسوم مُتخيلة مُزيفة تظهر بانتظام في أكبر الدوريات العلمية .. ولا تكاد تخلو مجلة علمية من أنصاف البشر - الإنسان القرد - مع أن هذا أمر خارج إطار العلم رسميا حتى الآن ...!!
ويصل التضليل إلى حد وصف حياة إجتماعية كاملة لأنصاف البشر مع عائلاتهم مع رسم ذكي للبيئة المحيطة .
ولا يكاد يخلو فيلم وثائقي في التطور من أنصاف البشر ..
بل ويمكن للجمجمة الواحدة المُكتشفة أن تُعطي أكثر من انطباع لدى ورش العمل الداروينية، فالمتحجرة زينجينترابوس أنجبت ثلاث عمليات إعادة بناء مختلفة ..!!
والمدهش في الأمر أن الداروينية تتجاوز الجُمجمة إلى رسم الكائن الحي كاملا بأنسجته الطرية، وصنع مُجسمات وهمية في ورشات تتكلف الأموال الباهظة مع أن هذا يخضع للعلم الزائف .
إيرنست هوتن بجامعة هارفارد يؤكد أن "إعادة التجسيم هذه لا قيمة علمية لها وأي جمجمة يمكن للحِرفي الماهر أن يستخدمها في تشكيل شمبانزي أو فيلسوف ماهر بنفس المعطيات .. هذه الأمور موجودة فقط لتضليل الجمهور ."
You can with equal facility model on a neanderthaloid skull the features of a chimpanzee or the leneaments of a philosopher these alleged restorations of ancient types of man have very little if any scientific value and are likely only to mislead the public .
Source: up from the ape p.332
http://www.youtube.com/watch?v=utBiNpoUmtY

الدليل الثاني عشر : القرد الأفريقي الجنوبي - لوسي - هو أحد أنواع القِردة المنقرضة لا أكثر ..!!
دور البطولة في النظرية الداروينية من نصيب قرد منقرض يُدعى اوسترالوبتيكس australopithecus afarensis ويعني القرد فجأة .. ظهرت حفرياته على يد ريموند دارت 1924 .. ورسميا لا يوجد فارق بين عظامه المكتشفه وعظام الشمبانزي .. لكن الداروينية ادعت أنه يمشي منتصبا .. إلى أن جاء أشهر علماء التشريح عالميا " اللورد سالي زيكيرمان والبروفيسور تشارلز أوكسنارد " وفندَّا هذا الإدعاء .. وتبين أن القرد الافريقي الجنوبي – لوسي – هو أحد أنواع القردة المنقرضة لا أكثر .
ويوجد 6500 نوع من القردة بعضهـا منقرض .. . من خلالها يسرح الدراونة بمخيلاتهم كما يشاؤون .. !!
ولذا في المجلة الفرنسية الشهيرة العلم والحياة science et vie عدد مايو 1999 كتبت بالمانشيت العريض adieu lucy أي "الوداع يا لوسي"
http://www.youtube.com/watch?v=O65RgAyHqiE

الدليل الثالث عشر : الإنسان المنتصب والعامل والعاقل القديم .. كلها سخافات داروينية ..!!
يتحدث الداروينيون باستمرار عن الإنسان المنتصب هومو اريكتس والانسان العامل هوموارغاستر والانسان العاقل القديم هوموسابين نياندرتال .. وكل هؤلاء بشر عاديون من أجناس مختلفة لا أكثر ... فحفرياتهم مطابقة للهيكل الإنساني والاختلافات الطفيفة هي اختلافات ما زالت توجد اليوم بين الأعراق البشرية المختلفة .. وهذا كلام عالم الحفريات ريتشارد ليكي "الانسان المنتصب هومواريكتس والإنسان المعاصر نوع واحد، وهذه الاختلافات أقل من الاختلافات التي نراها اليوم بين أجناس منفصلة جغرافيا من الإنسان الحديث ."
These differences are probably no more pronounced than we see today between the separate geographical races of modern humans
The making of mankind, london, sphere books, 1981, p.62
http://www.youtube.com/watch?v=O65RgAyHqiE

الدليل الرابع عشر : نظرية التطور محرومة من كل صفات الفرضية العلمية وليست أكثر من اتجاه أيديولوجي ..لذا هي مليئة بالغش والخداع !!
اعترف أرنست هيجل رسميا بتزييف صور الأجنة التي دلس بها على داروين والتي ظلت أحد أيقونات الداروينية زمنا طويلاً في مقالته المنشور 14 ديسمبر 1908 والمُعنونة ب تزوير صور الأجنة . وإلى يومنا هذا ما زال الملحد العربي يستخدمها بمنتهى الغباء على الرغم من مرور أكثر من قرن على اعتراف صاحبها بالتزوير الرسمي في العلم ..!
إنسان بلتداون Piltdown man الذي كُتبت فيه قرابة خمسمائة رسالة دكتوراة أُكتشف بعد قرابة 40 عام أنه حفرية تم تزييفها على يد دارويني ماكر..!!
أيضـاً من ضِرس واحد اكتشفوه غرب نبراسكا قرر الداروينيون أن هذا الضرس اليتيم يحمل صفاتٍ مشتركةً بين كل من الإنسان والقرد ورسم الفنانون الشكل المُتخيل لهذه الحلقة المفقودة بل رسموا عائلته وزوجته وأبناؤه ... وسريعا تم إعطاؤه اسماً علمياً هو" Hesperopithecus haroldcooki ".
وبعد خمس سنوات من هذا الأمر اكتشفوا أن هذا الضرس يخصّ نوعاً منقرضاً من الخنازير الأمريكية البرية يسمى prosthennops ..!!
وهذا يؤكد أن هناك أمر آخر لا علاقة له بالعلم ..
واليوم أثبت العلم ان التغيير في أقل جزيء في جسم الكائن الحي .. يوجب تغييرات في غاية الدقة والتعقيد وحسب تخطيط مُحكم لا يسمح بأي خطأ كان ..لكن لن تعترف الداروينية بكل هذه الشروط . !!

الدليل الخامس عشر : مَن هو الأب المباشر للإنسان المُعاصر ..؟
كيف يكون الأب المباشر للإنسان المُعاصر غير معلوم حتى الآن مع أنه أقوى الكائنات تُرا، وأقدرها على التكيف، ولا يوجد في التاريخ الحيواني أعظم منه إلا الإنسان المعاصر ... مَن هو الأب المباشر للإنسان المعاصر .. كيف نكون وصلنا للقمر ووصلنا لأعمق نقطة في جميع المحيطات - خندق ماريانا - ووصلنا للسيانو باكتريا وللهجيز بوزون ولم نصل بعد للأب المباشر للإنسان المعاصر ..!!
الأب المباشر للإنسان المُعاصر المفترض أنه يـأتي على قمـة المملكة الحيوانية فهو سيدهـا، وأقواها، وأكثرها تواجدا وثباتا، وأقدرها على التكيف، ولا يفصل بيننا وبينه شيء .. أين هو هذا الكائن، إننـا نواجه نظرية ليست مليئة بالثقوب بل هي غير منسوجة أصلاً .. إنها العلم الزائف Pseudoscience!!!

الدليل السادس عشر : مَن هو الأب المباشر لأي كائن حي على وجه الأرض ؟
المنهجية العلمية لابد أن تكون قابلة للملاحظة وقابلة للتكرار هذا شرط في العلم التجريبي بدون هذا الشرط تتحول النظرية إلى فرضية شوهاء ..
وقابلية الملاحظة أو قابلية التكرار هذه أمور لم نرصدهـا في تاريخ الداروينية كله .. فلم يحدث أن وجدنا الأب المباشر لأي كائن حي موجود على وجه الأرض - 2مليون نوع- .
دائماً الداروينيون يتحدثون عن أسلاف، وجدود الجدود، وتغيرات يستحيل ملاحظتها مختبريا، ولم يتم رصدها حفريا إلى اليوم .. ومع ذلك فالأسلاف وجدود الجدود ما زالوا موجودين حولنا! فلماذا لا نعتبر هذا تنوعا في الطبيعة، وليس تطوراً داروينياً ..!!
يقولون لنا القطط والكلاب من أصل واحد ... أين هو هذا الأصل ؟ .. الكلاب والذئاب من اصل واحد .... أين هو هذا الأصل ؟
لماذا دائما الأصل خجول للغاية في كل مكان، ولم يظهر يوما ما ؟
مشكلة الداروينية أنها لا تملك الآلية التي تُقرر بها متي تكون الأحفورة المُكتشفة كائن مستقل أم حلقة مفقودة أم دليل أحفوري ..الخيال هو أصل النظرية .. نظرية الداروينية دائما تضع العربة قبل الحصان ..!!

الدليل السابع عشر : إستحالة نشأة بروتين واحد بالصدفة ..!!
البروتين هو مُركب وظيفي بيولوجي وحدة بناؤه الأساسية هي الأحماض الأمينية وهو يتكون من سلسلة طويلة جداً من هذه الأحماض الأمينية، ويوجد في سيتوبلازم الخلية 20 حمض أميني، والأحماض الأمينية أيمن وأيسر كأنهما مرآه، وعلى الرغم من التماثل التام وكلاهما يدخل في تفاعل كيميائي إلا أن اختيار البروتين يكون أيسر فقط لأنه الإختيار الوحيد الذي يسمح بالشكل الثلاثي الأبعاد للبروتين في مرحلة الطي .. ويوجد في أبسط بكتريا على الأرض ألفي نوع من البروتينات على الأقل ..
والمطلوب لتخليق بروتين أن نحصل على الكود الخاص به من نواة الخلية بحيث يتوافق هذا الكود مع الترتيب الخاص بحمض أميني من الأحماض التي تُكوِّن البروتين .. وفي كل مرة يجب أن يتوافق الكود مع الحمض الأميني المماثل وهكذا .. وعندنا بروتين مثل بروتين الكولاجين سلسلته تتكون من 1055 حمض أميني إذن الإحتمالية لتخليق بروتين الكولاجين بالصدفة تصبح 10 أس 527 والأمر لن يتوقف عند ذلك فلابد أن تكون السلسلة عسراء - لأنه الإختيار الوحيد الذي يسمح بالشكل الثلاثي الأبعاد للبروتين بعد ذلك في مرحلة الطي - وهنا يصبح الإحتمال 10 أس 527 مضروبا في 2 ليصبح 10أس 1054 وهذا هو الجنون الرياضي .. فإحتمالية الشيء إذا زادت على 10 أس 50 فإنها تساوي الصفر رياضيا ... وجميع الذرات في الكون هي 10 أُس 80 ذرة ... ومضى على الإنفجـار الكبير 10أُس17 ثانية ... وهذا يعني أن 10 أُس 1054 هي الجنون بعينه .. وهذه هي إحتمالية تكوين بروتين واحد مع أن أبسط الكائنات الحية على الإطلاق به آلاف البروتينات المُتخصصة ...!!
كل هذه الأمور تجعل من الصُدفة مجرد لغو فارغ ولذا يقول ويليام ستوكس العالم الدارويني " لو أحضرنا مليارات الكواكب مثل كوكب الأرض وامتلأت كل هذه الكواكب عن آخرها بالأحماض الأمينية وانتظرنا عليها مليارات السنين فلن نحصل على بروتين واحد "
The Origin Of Species Revisited .. W.R.Bird P.305

الدليل الثامن عشر : طيـَّات البروتين لا يوجد مبرر مادي لها وهي أصل الحيـاة ..
بعد أن يتشكل البروتين يقوم بمجموعة من الحركات البلهوانية ويدخل في طيَّـات و التواءات وانحناءات كثيرة للغاية Protein Folding حتى يُحقق الوظيفة المطلوبة منه .. ولا يوجد في النهاية إلا شكل محدد بالضبط وإلا فقد البروتين وظيفته .. ويقوم البروتين بملايين الطيات للوصول في النهاية للطيَّة الصحيحة كل هذا في جزء من مليون جزء من الثانية .. وبعد أن يأخذ شكل الطية المناسبة يقوم بوظيفته المحددة ... فعلى سبيل المثال فإن الزوايا والشقوق في طيات أي إنزيم هضم ـ وهو أحد البروتينات ـ يمكنها أن تحتجز جزيئات النشا ثم تقترب بعد ذلك الكيماويات التي تحللها إلى سكر ..وبالمثل تكمن البكتريا والفيروسات بقوة في ثنايا وطيّات الأجسام المضادة التي تمسكها بإحكام ..ولو تأخر البروتين لجزء من ألف جزء من الثانية أثناء الطي فإن سلسلته الطويلة ستلتصق على نفسها ويتوقف عن العمل .. وإحتمالية الأشكال التي تظهر بعد الطي لا نهاية لها ولو خرج البروتين بشكل واحد مخالف للشكل المطلوب سيتوقف عن العمل .. هذه رقصه بيولوجيه مذهله للعقل تتم داخل كل خليه حيه مجهرية في كل لحظة ... وهذه الطيـَّات لا معنى مادي لها .. ومع ذلك هي أصل الحيـاة وبدونها يفقد البروتين وظيفته .

الدليل التاسع عشر : خُرافـات الداروينية المُضحكة ..!!
تفترض الداروينية أن البقرة يجب أن تتحول إلى حوت حيث التصقت أرجلها الخلفية يومـاً ما وارتفع أنفها إلى أعلى وعامت تحت الماء ... طبقا لبرلنسكي عالم الرياضيات الشهير فإنه عندما تقرر البقرة أن تتحول إلى حوت فإنها بحاجة إلى 50 ألف تغير جسدي بها، يتبعها 50 ألف تغير في الجينـات ولا بد أن تكون هذا التغيرات متزامنه، ولابد أيضا من وجود ملايين الكائنات المشوهة الوسيطة في كل تغير، والنتيجة التي نعرفها جميعا أنه لا وجود لهذه الكائنات الوسيطة وفي النهاية يبقى السؤال مَن هو الموجِّه لهذا التغير ..!!
http://www.youtube.com/watch?v=OMw3OzQfVvI
أيضاً تفترض الداروينية أن بعض صغـار الزواحف بدأت تلعق عرق الأُم لتلطيف جسمها وفجأة تحول هذا العرق إلى لبن .. وهذا مستحيل لأنه ببساطة لبن الأم به تعقيد غير قابل للإختزال فاللبن موجود منذ البدء بعنايـة وتركيز معين حسب عُمر الجنين، وضبط مُعين دقيق للأجسام المناعية، وكمية البروتين ..!!
أيضاً تفترض الداروينية أن بعض الديناصورات حاولت أن تقفز من الأشجار العالية ومع الوقت ومع تكرار القفز تحولت أرجلها الأمامية إلى أجنحة وطارت في السماء وصارت عصافير جميلة ...فيما يُعرف بنظرية dino-bird theory .
هذا الكلام علينـا تصديقه، والتسليم بصحته، بإسم الداروينية ..!!

الدليل العشرون : إنهيـار الداروينية يعني إنهيـار منظومة الإلحـاد ككل .. ولذا فهي الحل الأوحد والأخير .. وهذا لا يعني إطلاقاً أنها الحل الصحيح !!
إمـا أن المخلوقات خُلقت خلقا مباشرا أو تطورت من بعضهـا البعض لا يوجد بديل ثالث ..!!
إذا سقط التطور سقط الإلحـاد
إذا سقط التطور انتهت اللعبة
إمـا تطور وإمـا خلق مباشر ..!!
بعض الداروينيون يعترفون أنهم يتمسكون بالداروينية لأنها الحل الأوحد ماديـاً .... لكن هذا لا يعني إطلاقـا صحة النظرية ولا يضيف لها دليلاً ..!!
يقول فيليب جونسون Phillip E. Johnson أُستاذ القانون بجامعة كاليفورنيا أن: "العلماء يتمسكون بالداروينية على الرغم من هشاشة الفكرة خوفا على وجاهتهم ومستقبلهم الوظيفي ولن ينالوا دعما لبحوثهم وسيصبحون عُرضة للطرد .. أيضا مشكلة أيديولوجية كبرى فالعلماء عندما يقولون الداروينية غير صحيحة إذن ما هو الصحيح في تفسير نشأة الحياة ؟ .. هم يتمسكون بنظرية خاطئة إذا كان البديل عدم وجود نظرية أُخرى وهذا بالضبط الحاصل الآن ."
http://www.youtube.com/watch?v=AQd0f3x7UEI
ورسميـاً يتم طرد أي عالم بيولوجي غربي .. أو يقل الدعم لأبحاثه إذا قام بالتشكيك في الداروينية .. إنه الإرهـاب بإسم العلم .. وتم عمل فيلم المطرودون الوثائقي الذي يروي معـاناة عشرات العلماء من المُشككين في الداروينية .. والفيلم مُترجم كاملاً على هذا الرابط ..!!
http://www.youtube.com/watch?v=9vOVUG7uEao
وفي عام 2001 تم تأسيس موقع www.dissentfromdarwin.org لينشر فيه العلماء المشككين في الداروينية آرائهم .. ورسميا وصل عددهم حاليـا للآلاف، منهم وليام ديمبسكي الحاصل على تسع شهادات جامعية، وجوناثان ويلز العالم البيولوجي الشهير، وديفيد بيرلنسكي عالم الرياضيات، وغيرهم الكثير ..!!