جديد الشبكة
قــيمة المرأة عند داروين و التطوريين => ⚛ حوار مع الداروينية :: التطور هو العِلم الزائـف => ⚛ حوار مع الداروينية :: لا تطور ولا تطوير بل => ⚛ حوار مع الداروينية :: لا تطور ولا تطوير بل إبداع و تقدير => ⚛ حوار مع الداروينية :: بالاستدلال المنطقي يمكن إثبات وجود خالق.. => ☯ حوار مع الإلـــحــاد :: الولي والمولى الجزء الأول => مقاطع فيــديـــو :: الولي والمولى الجزء الثاني => مقاطع فيــديـــو :: ثمرات تولي الله لعبده => مقاطع فيــديـــو :: كيف نحيا باسم الله الولي؟ => مقاطع فيــديـــو :: سلسلة أخطاء نظرية التطور => ⚛ حوار مع الداروينية ::

إصدارات الحصن

البحث

إحصائيات الزوّار الكرام

انت الزائر :99611
[يتصفح الموقع حالياً [ 47
الاعضاء :0 الزوار :47
تفاصيل المتواجدون

هل المسلمين نشروا الإسلام بالسيف ؟

المادة

هل المسلمين نشروا الإسلام بالسيف ؟

 د. ذاكر نايك

من المفاهيم الخاطئة الشائعة في عقل غير المسلم هو الإسلام انتشر بالسيف ؛ ما معنى كلمة إسلام؟ " إسلام " مشتقة من كلمة "سلام" و التي تعني السلام بالانجليزية و هي أيضا مشتقة من كلمة "سلم" و معناها إخضاع إرادتك لله تعالى ؛ الإسلام باختصار يعني "السلام المكتسب من خضوع إرادتك لله تعالى " و لذلك فان معنى الإسلام انتشر بالسيف معناها " إن الإسلام انتشر بالسيف و هذا تناقض ؛ كيف يمكن إن ينتشر الإسلام بالسيف ؟ و نحن نعلم انه ليس كل شخص في العالم يود إن يسود السلام ؛ الإسلام دين السلام ، هدفه الأساسي هو نشر الإسلام و لكن ليس كل شخص في هذا العالم يريد إن يعم السلام . لذلك فان كل دولة لديها قوات شرطة ، لا يستخدمون القوة لعرقلة السلام و لكن ذا أراد المجرمين عرقلة السلام تقوم الشرطة في مختلف البلدان باستخدام القوة للحفاظ على السلام في تلك الدول ؛الإسلام ضد العنف ،ضد الاقتتال و ضد استخدام القوة إلا إذا كان كحل أخير للحفاظ على السلام و بالمثل الإسلام يأذن باستخدام القوة لإعلاء العدل و السلام في تلك الأرض و أحسن رد لهذا الاتهام ؛ الإسلام انتشر بالسيف " هو الاستشهاد بقول المؤرخ المشهور داليسي اوليري في كتابة " الإسلام على مفترق الطرق الصفحة الثامنة " ؛ التاريخ وضع الأسطورة القائلة بان المسلمين انتشروا في العالم و يرغمون الناس على الدخول في الإسلام بقوة السيف و الغزوات ، هذه اكبر خرافة كررها التاريخ ، أي سيف !! نحن المسلمين حكمنا اسبانيا لمدة 800 سنة لكننا لم نقم بالمهمة لم نوصل رسالة الإسلام لغير المسلمين و لم يكن باستطاعة مسلم واحد حتى أداء الأذان على الملأ ؛ الديانة التي انتشرت بالقوة هي الديانة المسيحية ، و اليوم نفس الناس المسيحيون يقولون إن الإسلام انتشر بالسيف ؛ لقد كنا نحن المسلمون الحكام على الأراضي العربية في 1400 عام الماضية ؛ لسنين قليلة حكم البريطانيون و الفرنسيين لكن بشكل عام كان المسلمون حكام الأراضي العربية في الألف و ربعمئة سنة الماضية ؛ قبطي مسيحي تعني مسيحي لعدة أجيال و هؤلاء الأربعة عشر مليون قبطي هم خير شاهد على عدم انتشار الإسلام بالسيف ؛ لو أردنا ، لكنا حولنا كل هندي للإسلام بالسيف و لكننا لم نفعل و اليوم أكثر من 80% من الهنود غير مسلمين و هؤلاء هم خير شاهد على عدم انتشار الإسلام بالسيف ؛ و اليوم أكثر البلاد في تعداد المسلمين هي اندونيسيا ؛ أي جيش إسلامي ذهب إليها ؟و أي جيش إسلامي ذهب إلى ماليزيا و التي بها أكثر من 50% مسلمين؛ أي جيش إسلامي ذهب إلى ساحل شمال إفريقيا و أي سيف ؟ و يرد علينا المؤرخ الأوروبي الشهير توماس كارلايل يقول في كتابه " Heroes , Hero-worship" و يضع محمد صلى الله عليه و سلم بطلا لهم ؛ يقول في هذا الكتاب ، أي سيف ؟ أولا يجب أن تجد سيفك ، أي سيف ؟ يجب أن تجد السيف أولا ، كل فكرة جديدة تقوم في ذهن صاحبها ، في عقل رجل واحد تتحرك وحيدة رجل واحد أمام العالم كله ، لن يفيده كثيرا إذا حمل سيف و فرضه ، يجب أن تجد سيفك و هو يقصد سيف الحكومة ؛ أي سيف جعل المئات و الآلاف من الناس تدخل في الإسلام ؟ انه يتحدث عن سيف الحكمة ؛ و قد بدأت محاضرتي بأية من القران من سورة النحل 16 آية 125 تقول " ادع إلى سبيل ربك بالحكمة و الموعظة الحسنة و جادلهم بالتي هي أحسن " ؛ ادع كل الناس إلى الإسلام و جادلهم بالطرق الحكيمة و الحسنة ؛ انه سيف المنطق العقلي الذي يكسب قلوب الناس ؛ ليس السيف المعدني الذي حتى لو كان معنا لن نستطيع استخدامه لان القران يقول في سورة البقرة 2 آية 256 " لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي " أي ليس هناك إجبار على إتباع الإسلام ؛ توماس كارلايل يتحدث عن سيف الحكمة ؛ سيف المنطق ؛ كان هناك بحث قد اجري و نشر في سنة 1984 في "Reader’s Didest’ Almanac’, Year book " ؛ و تم نشر المقالة أيضا في مجلة الحقيقة المجردة "The Plain Truth " كانت دراسة عن انتشار الديانات الكبرى في العالم في مدة 50 سنة من 1934 إلى 1984 ، و قد ظهر في هذه الدراسة أن أكثر الديانات انتشارا هو الإسلام بمعدل 235 % ، إما المسيحية 47 % فقط و لدي سؤال بسيط ، أي حرب حدثت في هذه المدة بين 1934 إلى 1984 و أجرت عشرات الآلاف على الدخول في الإسلام ؟ أي حرب ؟ اليوم أسرع الديانات انتشارا في أمريكا هو الإسلام و كذلك أسرع الديانات انتشارا في أوروبا هو الإسلام و أنا أتسائل من يجبر هؤلاء الأمريكان و الأوروبيين على الدخول في الإسلام ؟ أي سيف ؟ اليوم يقوم الإعلام بمهاجمة الإسلام و يقول أن الإسلام اضطهد المرأة ؟ هل تعلمون أن ثلثي من يدخلون الإسلام في أوروبا و أمريكا من النساء ؛ لو أن الإسلام اضطهد المرأة بالفعل لماذا تعتنقه النساء الأوروبيات و الأمريكانيات ، من يجبرهم ؟ رأينا بالأمس ، ما شاء الله امرأة غربية دخلت في الإسلام ، من اجبرها ، هل استخدمنا السيف ؟ لقد استخدمنا سيف الحكمة ؛ و لننهي إجابة هذا السؤال ، إذا كان الإسلام انتشر بالسيف اقتبس قول ادم بيرسين يقول " الناس الذين يخشون من امتلاك العرب للسلاح النووي فشلوا في إدراك أن القنبلة الإسلامية ، قنبلة السلام ، قد ألقيت بالفعل يوم ولادة النبي محمد صلى الله عليه و سلم .