جديد الشبكة
دعوة للتفكر => مقاطع فيــديـــو :: علاج مثبت علميًا يسخر منه العلمانيون => مقاطع فيــديـــو :: دعوة للتفكر 2 => مقاطع فيــديـــو :: هل الله موجود؟ => مقاطع فيــديـــو :: لماذا نصوم رمضان؟ => مقاطع فيــديـــو :: كورونا و الإلحاد => ☯ حوار مع الإلـــحــاد :: لماذا نصوم رمضان 2 => مقاطع فيــديـــو :: موقف الحداثيين من السنة النبوية => مكتبة الكتــب والأبحـــاث :: الأدِلَّةُ اليَقينِيَّةُ على خَتْمِ النُّبُوَّة والرِّسالة، بمُحمّدٍ رسولِ الإنسانيّة. => ♕ حوار مع القــاديانية :: الأدِلَّةُ اليَقينِيَّةُ على خَتْمِ النُّبُوَّة والرِّسالة، بمُحمّدٍ رسولِ الإنسانيّة. => ✿ شُبُهَاتٌ حَوْلَ النَّبِيِّ ::

إصدارات الحصن

البحث

إحصائيات الزوّار الكرام

انت الزائر :122033
[يتصفح الموقع حالياً [ 64
الاعضاء :0 الزوار :64
تفاصيل المتواجدون

الجهاد .. أكبر المفاهيم الخاطئة عن الإسلام

المادة

الجهاد .. أكبر المفاهيم الخاطئة عن الإسلام

 د. ذاكر نايك

أول مفهوم من المفاهيم الخاطئة عن الإسلام و يأتي على رأس القائمة هو الجهاد أكثر كلمة مفهومة بشكل خاطئ عن الإسلام حتى ان المسلمين يسيئون فهم الجهاد و ليس فقط غير المسلمين، يعتقد غير المسلمين ، و الكثير من المسلمين يعتقدون أن الجهاد هو اي حرب يقوم بها أي مسلم و لأي سبب سواء كان للسلطة أو للثورة أو للوطن أو للغة ، فأي حرب يشنها أي مسلم و لأي سبب كان ، تسمى جهاد !!

الجهاد لا يعني اي حرب يشنها أي مسلم لأي سبب سواء كانت للمال أو السلطة أو الوطن أو اللغة ؛ الجهاد ، كلمة عربية ، أصلها " جَهَدَ " و تعني السعي و المكافحة ، فالجهاد أساسا يعني ؛ السعي و المكافحة ؛ الجهاد في الإسلام يعني ؛ السعي و الكفاح ضد نزعة الشر في النفس ؛ كما يعني الجهاد أيضاً ؛ السعي و الكفاح لتحسين المجتمع كما يعني الجهاد أيضا ؛ محاربة الاضطهاد ؛ كما يعني الجهاد أيضا ؛ الدفاع عن النفس في ساحة المعركة ففي الأساس ، يعني الجهاد ؛ السعي و الكفاح ح كما على سبيل المثال ؛ يكافح طالب ما و يبذل ما في وسعه لينجح في الامتحان ؛ نقول ، في اللغة العربية ، " إن هذا الطالب يجاهد " ؛ و الكثير يعتقد إن الجهاد فقط المسلمون من يقوم به ؛ هناك العديد من آيات القرآن التي تقول إن حتى غير المسلمين يقومون بالجهاد ؛ يقول القرآن في سورة لقمان 31 – آية 14 " ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه وهنا على وهن " ؛ و بعد إن اثنت الآية الكريمة على الوالدين و خصوصاً الأم ، تبعتها الآية سورة لقمان 31 أية 15 ؛ " و إن جاهداك على إن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما و صاحبهما في الدنيا معروفاً " ؛ يتحدث القرآن هنا عن الآباء من غير المسلمين بأنهم يجاهدون ليجعلوا أبناءهم يشركون بالله أي يعبدوا أحدا أخر مع الله ؛ و نفس الرسالة ذكرت في سورة العنكبوت 29 آية 8 ؛ " ووصينا الإنسان بوالديه حسنا و إن جاهداك لتشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما " ؛ فهنا ، يتحدث القرآن عن جهاد الآباء من غير المسلمين و هناك العديد من الأمثلة القرآنية تتكلم عن جهاد غير المسلمين و في اللغة العربية ، نقول عن هذا النوع من الجهاد : جهاد في سبيل الشيطان ، و ما يجب علينا نحن كمسلمون إن نفعله نجاهد في " سبيل الله " و متى ما ذكرت كلمة " الجهاد " وحدها تفهم في الإسلام على أنها " جهاد في سبيل الله " ؛ الكثير من غير المسلمون بالإضافة إلى هؤلاء ، من يدعون أنهم " علماء مسلمين " يترجمون كلمة الجهاد إلى " الحرب المقدسة " و عندما نترجم كلمة " هولي ووار " إلى العربية تعني " حرب مقدسة " اذا قرأت القرآن و الأحاديث ذكرت فيها " حرب مقدسة " لا توجد كلمة " حرب مقدسة " في القرآن و لا في الحديث كما قلت ، معنى الجهاد ؛ السعي و المكافحة ؛ و أحد أنواع الجهاد أيضا في سبيل الله ؛ قتال في سبيل الله لكن الجهاد لا يعني بصورة أساسية " الحرب " ؛ احد أنواع الجهاد ، و هناك العديد من أنواع الجهاد : جهاد النفس ... ؛ واحد هذه الأنواع هو : القتال للدفاع عن النفس في سبيل الله تعالى ؛ إذا لاحظنا ، في تاريخ النبي محمد – صلى الله عليه و سلم - أول 13 سنة من البعثة ن عاش فيها في مكة ؛ هناك العديد من الآيات القرآنية التي أوحيت كل السور المكية ؛ الكثير من المرات ، ذكرت كلمة " الجهاد " في هذه الآيات و لم يقاتلوا المسلمون وقتها قتال جسدي ! إلا عندما هاجروا إلى المدينة و مع ذلك ، تجد كلمة " جهاد " ، في العديد من الآيات القرآنية التي نزلت في مكة ؛ بإمكاني إن أعطيك عدة أمثلة ؛ فعلى سبيل المثال سورة العنكبوت 29 آية 69 " و الذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا " ؛ عندما نزلت هذه الآية ، لم يكن هناك حرب في ذلك الوقت ؛ و يقول القرآن ، في سورة الفرقان 25 آية 52 " فلا تطع الكافرين و جاهدهم به جهادا كبيرا " و هذا يعني انك تجاهد بالقرآن و يعني الجهاد بالقرآن : السعي لإيصال رسالة الله للناس هل تعتقد انك ستقاتل بالقرآن ؟! هنا ندرك إن هذا ندرك إن هذا المفهوم الخاطئ عن الجهاد كان سببه الإعلام ؛ لم تكن كلمة " الجهاد " تشكل مشكلة عدة عقود ؛ بعد أحداث 11 أيلول أصبحت على رأس القائمة رقم واحد لم تكن موجودة قبل ذلك فبسبب نقل الإعلام صورة خاطئة عن الإسلام نشأت هذه المفاهيم الخاطئة في عقول غير المسلمين و للمزيد من التفاصيل ، بإمكانك إن تشاهد محاضرتي عن " الإرهاب و الجهاد في المنظور الإسلامي "