جديد الشبكة
قــيمة المرأة عند داروين و التطوريين => ⚛ حوار مع الداروينية :: التطور هو العِلم الزائـف => ⚛ حوار مع الداروينية :: لا تطور ولا تطوير بل => ⚛ حوار مع الداروينية :: لا تطور ولا تطوير بل إبداع و تقدير => ⚛ حوار مع الداروينية :: بالاستدلال المنطقي يمكن إثبات وجود خالق.. => ☯ حوار مع الإلـــحــاد :: الولي والمولى الجزء الأول => مقاطع فيــديـــو :: الولي والمولى الجزء الثاني => مقاطع فيــديـــو :: ثمرات تولي الله لعبده => مقاطع فيــديـــو :: كيف نحيا باسم الله الولي؟ => مقاطع فيــديـــو :: سلسلة أخطاء نظرية التطور => ⚛ حوار مع الداروينية ::

إصدارات الحصن

البحث

إحصائيات الزوّار الكرام

انت الزائر :99522
[يتصفح الموقع حالياً [ 53
الاعضاء :0 الزوار :53
تفاصيل المتواجدون

وما بث فيها من دابة

المادة

وما بث فيها من دابة

 د. عبد الله المصلح

اخوتي واحبتي في الله نحن نعيش على هذا الكوكب الأرضي نرى ما فيه يمكن أن نتحدث عن مكوناته يمكن أن نشاهد ما يمكن ان نصل اليه لكن ان نصل الى الكون الرحب لنتعرف ما فيه من دواب خلقها الله عز وجل فذلك امر عجيب ومحير الانسان الا في الأزمنة المتأخرة عن هذه الحقائق الا قليلا اما القرآن فتعالوا لأحدثكم عما بث الله في الكون من الدواب .

وجد العلماء ان معظم النيازك التي تخترق الغلاف الجوي في للأرض تحتوي جزيئاته العضوية والجزيئات العضوية هي اساس الحياة ويقول العلماء ان وجود هذه المواد في الفضاء الخارجي دليل على وجود نوع من انواع الحياة فالحياة منتشرة في ارجاء الكون وبشكل منتظم لأن هذه الجزئيات العضوية موجودة في كل مكان من الكون تقريبا وهذه الجزئيات العضوية هي اساس بناء المادة الحية في الخلايا وان وجودها على اصل النيازك القادمة من مسافة بعيدة جدا من خارج المجموعة الشمسية يدل على وجود الحياة في الكون لقد أصبحت حقيقة وجود كائنات تعيش خارج المجموعة الشمسية حقيقة علمية لكثرة الأدلة والاثباتات العلمية وبالتالي لا يشك علماء الفلك اليوم بوجود مخلوقات تعيش في الفضاء وهذه الحقيقة أخبر عنها القرآن الكريم قبل أكثر من ألف وأربعمائة سنة قال الله تعالى :

" ومن آياته خلق السموات والأرض وما بث فيهما من دابة وهو على جمعهم إذا يشاء قدير " هذه الآية أخي الكريم تنبئك انباءاً جليا واضحا على أن هذه المخلوقات الحية كما أنها موجودة عندنا في هذا الكوكب الأرضي موجودة في خارجه وذلك مما لا يعلمه الا الله ولكن الله عز وجل جلى لنا هذه الحقيقة من خلال هذه الدراسات العلمية وقبل ذلك جلاها لنا من خلال قوله " وما بث فيهما " ي في الأرض والفضاء الخارجي المبتعد عنها وهذه مما تجعل المسلم يتأمل في هذه الحقائق اليقينية التي ليس في مقدور البشر علمها وإنما علمها الله لحبيبه محمد صلى الله عليه وسلم لتكونوا على يقين من أن الله هو ربنا وأن الإسلام هو ديننا وان محمد هو طريقنا الى الله