جديد الشبكة
قــيمة المرأة عند داروين و التطوريين => ⚛ حوار مع الداروينية :: التطور هو العِلم الزائـف => ⚛ حوار مع الداروينية :: لا تطور ولا تطوير بل => ⚛ حوار مع الداروينية :: لا تطور ولا تطوير بل إبداع و تقدير => ⚛ حوار مع الداروينية :: بالاستدلال المنطقي يمكن إثبات وجود خالق.. => ☯ حوار مع الإلـــحــاد :: الولي والمولى الجزء الأول => مقاطع فيــديـــو :: الولي والمولى الجزء الثاني => مقاطع فيــديـــو :: ثمرات تولي الله لعبده => مقاطع فيــديـــو :: كيف نحيا باسم الله الولي؟ => مقاطع فيــديـــو :: سلسلة أخطاء نظرية التطور => ⚛ حوار مع الداروينية ::

إصدارات الحصن

البحث

إحصائيات الزوّار الكرام

انت الزائر :99522
[يتصفح الموقع حالياً [ 54
الاعضاء :0 الزوار :54
تفاصيل المتواجدون

موج من فوقه موج

المادة

موج من فوقه موج

 د. عبد الله المصلح

احبتي واخوتي احمد اليكم الله الذي لا اله الا هو واصلي على حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ايها الإخوة كلنا يعلم تاريخ حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم نعلم يقينا أنه عاش في أرض لم تكن أرض بحرية بل نعرف تاريخه يقينا أنه لم يركب البحر لكن لما لا نتأمل في حقيقة عظمى ومسألة كبرى هي أنه يصف لنا ما في قيعان البحار ووسطها من أمواج في قيعان البحار تعالوا لنشاهد هذا الحقيقة العظمية .

هذه صورة لأرضنا كما تبدوا من الأعلى وقد التقطها العلماء حديثا ولاحظوا وجود أنصاف دوائر على سطح المحيط وبدأت رحلة البحث حول سر هذه الدوائر وبعد سنوات من البحث العلمي تبين ان هذه الدوائر ما هي إلا انعكاس للأمواج العميقة في أعماق المحيط وارسلوا كاميرات متطورة في أعماق المحيط واكتشفوا وجود أمواج عاتية يبلغ ارتفاع كل موجه أكثر من ثلاثمائة متر وهكذا قرر العلماء حقيقة جديدة تؤكد وجود أمواج عميقة أعنف من الأمواج السطحية ، هذه الحقيقة السطحية لم تكن جديدة على القرآن الكريم فلقد أشار القرآن إلى وجود موج من فوقه موج تحدث عن هذه الحقيقة الموجودة في قيعان البحار فقال الله عز وجل وهو يصف لنا أحوال هؤلاء الكفرة " أو كظلمات في بحر لجي يغشاه موج من فوقه موج من فوقه سحاب ظلمات بعضها فوق بعض اذا أخرج يده لم يكد يراها ومن لم يجعل الله له نورا فما له من نور " دعونا أيها الأحبة نوجه هذا السؤال لكل من في قلبه شك من هذا القرآن طيف أخبر النبي صلى الله عليه وسلم عن أمواج في اعماق البحار وهو لم يركب البحر أبدا وكيف علم بوجود هذه الأمواج العميقة التي لم يرها العلماء إلا في عام 2011 إن هذه الآية تشهد على صدق هذا النبي الكريم وحمد لله الذي اكرمنا بنبوته واكرمنا بكتابه وتركنا على مثل البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها الا هالك