جديد الشبكة
قــيمة المرأة عند داروين و التطوريين => ⚛ حوار مع الداروينية :: التطور هو العِلم الزائـف => ⚛ حوار مع الداروينية :: لا تطور ولا تطوير بل => ⚛ حوار مع الداروينية :: لا تطور ولا تطوير بل إبداع و تقدير => ⚛ حوار مع الداروينية :: بالاستدلال المنطقي يمكن إثبات وجود خالق.. => ☯ حوار مع الإلـــحــاد :: الولي والمولى الجزء الأول => مقاطع فيــديـــو :: الولي والمولى الجزء الثاني => مقاطع فيــديـــو :: ثمرات تولي الله لعبده => مقاطع فيــديـــو :: كيف نحيا باسم الله الولي؟ => مقاطع فيــديـــو :: سلسلة أخطاء نظرية التطور => ⚛ حوار مع الداروينية ::

إصدارات الحصن

البحث

إحصائيات الزوّار الكرام

انت الزائر :97355
[يتصفح الموقع حالياً [ 55
الاعضاء :0 الزوار :55
تفاصيل المتواجدون

قناة قرطبة باللغة الأسبانية

المادة

قناة قرطبة باللغة الأسبانية

 

قبل أيام وفي ليلة ثقافية أندلسية ممتعة، استضافها مجلس أخي وصديقي العزيز رجل اﻷعمال الشيخ خالد بن حسن القحطاني، شرفت بمقابلة الشيخ الدكتور عبدالعزيز الفوزان الداعية المعروف، وحدثنا -في تلك الليلة الغنية بالمعلومات- عن التجربة الجميلة في قناة قرطبة الفضائية من الولادات الأولى لها إلى ما وصلت إليه اليوم.

هذه القناة التي حدثنا الشيخ عنها هي أول قناة إسلامية فضائية ناطقة باللغة الإسبانية التي يتحدث بها قرابة سبعمائة مليون إنسان في كل من أمريكا اللاتينية وأمريكا الشمالية وأوروبا، وإفريقيا، وتستهدف التعريف بالإسلام ومد جسور التواصل الحضاري بين الحضارتين الإسلامية والإسبانية.

لقد كان ظهور هذه القناة في الفضاء الأوروبي أشبه بالولادة المتعسرة، لكنها في كل الأحوال كانت ولادة في نهايتها طبيعية وتستند إلى أرضية قانونية ساهمت فيها سفارتنا في إسبانيا، من خلال دلالتها على أفضل المستشارين القانونيين في إسبانيا، لتكون خطوات العمل إداريا متسقة مع القانون في تلك البلاد وهذه خطوة إعلامية احترافية بامتياز تدل على الوعي اﻹداري للقائمين على تلكم القناة.

هدف هذه القناة التعريف بالإسلام بصورته النقية ومنهجه الوسطي الحق، وتمتين جسور التواصل الحضاري والتعاون الإيجابي بين الحضارتين الإسلامية والإسبانية، وتتميز بمهنيتها العالية، وتنوع برامجها التي تخاطب الرجال والنساء والكبار والصغار والمسلمين وغيرهم، كما أنها تبث من قلب العاصمة الإسبانية مدريد، بأيد إسبانية ولاتينية مؤهلة تأهيلاً إعلامياً وشرعياً؛ لتشعر المشاهد الإسباني أن هذه القناة قناته، وهي منه وإليه.

إطلاق هذه القناة سبقته جهود فكرية وتخطيطية وتنظيمية بل وبدنية كبيرة استغرقت أعواما عدة، وكان حجر زاويتها نخبة متميزة من الكوادر والخبرات الإعلامية والشرعية والفكرية.

انطلقت القناة في ظل تحديات ضخمة وفي أجواء مشحونة بالكراهية والتشويه للإسلام، الذي عمد إليه إعلام معاد لرسالة اﻹسلام معتمدا على ممارسات سيئة من بعض أبناء المسلمين؛ وهذا الأمر استلزم جهدا مضاعفا من القناة في نشر محاسن اﻹسلام وبيان صورته العظيمة المشرقة. بدأ بث القناة على القمر الصناعي (Hispasat)، الذي يغطي بثه قرابة 100 دولة في 5 قارات هي: أوروبا وإفريقيا وأمريكا الجنوبية وأمريكا الشمالية وأمريكا الوسطى ودول البحر الكاريبي وبعض الدول اﻵسيوية. من اللطائف الجميلة في هذا اللقاء، قصة برنامج حواري تقيمه القناة ويستهدف التعريف بالمجتمعات اﻹسلامية من خلال سفراء عملوا في البلاد اﻹسلامية، وقد سبق اللقاء بتمهيد من خلال خطاب وجهه المشرف العام الدكتور عبدالعزيز الفوزان إلى وزير الخارجية اﻹسبانية للاستئذان في إجراء حوار مع السفراء الذين عملوا في الدول اﻹسلامية، فوافق الوزير، وتم تسجيل ما يقرب من ثمانين حلقة من هذا البرنامج الحواري، وتسبب هذا البرنامج في إبراز محاسن الدين اﻹسلامي والمجتمعات المسلمة مجليا الكثير من الغشاوة التي استهدف بها المسلمون. كان اللقاء مع الشيخ عبدالعزيز ممتعا، ويتضمن قصصا فيها عبرة وعظة وبيان لحجم تقصيرنا في التعريف باﻹسلام لملايين من البشر ستتعلق برقابنا يوم القيامة إن لم نستدرك الأمر.

تشفير
الجهاد الفضائي واﻹعلامي لإيصال رسالة اﻹسلام من أعظم القربات اليوم فأين الطلائع المشمرة؟.