ابحث الأن .. بم تُفكر

ادخل كلمة البحث
 
 
 

المتواجدون الآن

يتصفح الموقع حالياً  64
تفاصيل المتواجدون

هل كانت عائشة متزوجة قبل النبي؟

المادة

هل كانت عائشة متزوجة قبل النبي؟

1058 | 09-10-2015

هل يصح ما يقال إن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها كان لها زوج قبل تزوجها بالنبي صلى الله عليه وسلم، وكان اسمه جبير، وكان أبوبكر قد استرجعها وطلقها منه وزوجها للنبي صلى الله عليه وسلم، وإن هذا هوسبب التأكيد الكثير من عائشة على أنها بكر لدفع هذا الاحتمال!
عن ابن سعد: خطب رسول الله ـ صلى الله عليه وسلّم ـ عائشة إلى أبي بكر الصديق: فقال: يا رسول الله، إني كنت أعطيتها مطعماً لابنه جبير، فدعني حتّى أسلَّها منهم فاستلها منهم فطلقها، فتزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم. ([1])
وحسب ما أعلم لا أحد من الشيعة يعتقد بذلك ولا يوجد في كتبهم، ولكن للأسف يوجد ذلك في أقدم مصادرنا نحن السنة.
ينقل الذهبي عن عائشة: لقد أعطيت تسعاً ما أعطيتها إمرأه بعد مريم: لقد نزل جبرئيل بصورتي ... ولقد تزوجني بكراً وما تزوج بكراً غيري .. وإن كان الوحي لينزل عليه وإني لمعه في لحافه ... ([2])
[1]. الطبقات الكبرى 8: 59.
[2]. سير اعلام النبلاء 2: 141 و14..
وهنا يظهر ترفضك وخبثك بأبشع صوره
1 - الحديث الذي اتيت به لا يصح
رقم الحديث: 972.
(حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ نُمَيْرٍ، عَنِ الأَجْلَحِ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي مُلَيْكَةَ، قَالَ: " خَطَبَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَائِشَةَ إِلَى أَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ، فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ , إِنِّي كُنْتُ أَعْطَيْتُهَا مُطْعِمًا لابْنِهِ جُبَيْرٍ فَدَعْنِي حَتَّى أَسُلَّهَا مِنْهُمْ، فَاسْتَسَلَّهَا مِنْهُمْ فَطَلَّقَهَا، فَتَزَوَّجَهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ".
إسناده ضعيف
--------------------------------------
رقم الحديث: 9715
(حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا هِشَامُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ السَّائِبِ الْكَلْبِيُّ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ أَبِي صَالِحٍ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: " خَطَبَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى أَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ عَائِشَةَ، فَقَالَ أَبُوبَكْرٍ: يَا رَسُولَ اللَّهِ , قَدْ كُنْتُ وَعَدْتُ بِهَا أَوْ ذَكَرْتُهَا لِمُطْعَمِ بْنِ عَدِيِّ بْنِ نَوْفَلِ بْنِ عَبْدِ مَنَافٍ لابْنِهِ جُبَيْرٍ، فَدَعْنِي حَتَّى أَسُلَّهَا مِنْهُمْ، فَفَعَلَ، ثُمَّ تَزَوَّجَهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ , وَكَانَتْ بِكْرًا ".
الأسناد فيه متهمان بالوضع وهما هشام بن محمد الكلبي وهومتهم بالكذب، وحماد بن السائب الكلبي وهومتهم بالكذب.
----------------------
2 - يا رافضي استعجابك فيه من القدح في النبي صلى الله عليه وآله وسلم عن طريق زوجته
الرسول صلى الله عليه وآله وسلم تزوجها وهي ام خمس سنين وقيل سبع وبنى عليها وهي ام تسع وقيل أكبر
فهل من المعقول ان تتزوج وهي ام 5 ويتم البناء عليها؟